محطة طاقة نووية منخفضة القدرة ستبنى في ياقوتيا بحلول عام 2028
25 ديسمبر 2020


أبرمت كل من المؤسسة الحكومية "روساتوم" وحكومة جمهورية ساخا (ياقوتيا) في 23 ديسمبر/ كانون الأول 2020 اتفاقيةً تحدد مبادئ وضع تعريفة الطاقة الكهربائية في إطار مشروع بناء محطة طاقة نووية منخفضة القدرة تعتمد على وحدة مفاعلات من النوع "ريتم-200" في قرية أوست-كويغا في منطقة أوست يانسكي اولوس.

ووفقًا للاتفاقية ستضمن حكومة جمهورية ساخا (ياقوتيا) بيع الكهرباء المولدة بواسطة محطة الطاقة النووية منخفضة القدرة والمقدر بحجم 40 إلى 50 ميجاوات، وستعمل على المساعدة أيضًا في توفير قطعة الأرض اللازمة في المنطقة لبناء المحطة. وفي الوقت نفسه فإن تشييد محطة للطاقة النووية منخفضة القدرة سيؤدي إلى خفض تكاليف توليد الكهرباء في منطقة أوست يانسكي إلى النصف عمليًا مقارنةً بالتعرفة الحالية.

ويجري تطوير مشروع بناء محطة للطاقة النووية منخفضة القدرة في الجمهورية في إطار اتفاقية النوايا المبرمة في سبتمبر/ أيلول 2019 بين ياقوتيا والمؤسسة الحكومية "روساتوم". وقد تم الانتهاء في وقت سابق من عام 2020 من المرحلة الميدانية للمسح والآن تجري الأعمال المكتبية . ومن المقرر الانتهاء من بناء محطة الطاقة النووية المنخفضة القدرة في ياقوتيا بحلول العام 2028.

حيث يعتمد تصميم محطة الطاقة النووية منخفضة القدرة في ياقوتيا على التكنولوجيا المرجعية لشركة "روساتوم" التي تستخدم مفاعلات من السلسلة "ريتم-200"، والتي ظهرت اعتمادًا على سنوات عديدة من الخبرة في تشغيل المفاعلات الصغيرة على متن سفن أسطول كاسحات الجليد النووية الروسية. وحتى الآن تم تركيب ست وحدات "ريتم-200" على كاسحات الجليد قيد الإنشاء في المشروع 22220، وبتاريخ 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020 أصبحت كاسحة الجليد الرائدة من الجيل الجديد "آركتيكا" رسميًا واحدة من مكونات الأسطول النووي الروسي.

يتميز تصميم مشروع محطة الطاقة النووية منخفضة القدرة العاملة بمحطة مفاعل "ريتم-200" بصغر حجمه وقابليته للتوسيع بالإضافة إلى فترة التشييد القصيرة ومعايير السلامة العالية، علاوةً على عمر الخدمة 60 عامًا على الأقل. وفي المستقبل ستكون هناك امكانية لإنتاج هيدروجين صديق للبيئة باستخدام قدرات محطة الطاقة النووية منخفضة القدرة لتلبية احتياجات قطاعات النقل والصناعة.

كما يمكن أن تكون مثل هذه المشاريع بمثابة مصدر موثوق ونظيف للطاقة الحرارية والكهربائية للشركات التي تقوم باستخراج الثروات الباطنية وكذلك بالنسبة لسكان المناطق النائية ممن يستخدمون نظام طاقة معزول. وسيؤدي استبدال مصادر توليد الفحم والديزل القديمة بالطاقة المتأتية من محطة طاقة نووية منخفضة القدرة في منطقة أوست يانسكي إلى تقليل ما يصل إلى 10000 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنويًا. وسيتم خلق ما يصل إلى 800 وظيفة جديدة أثناء تنفيذ مشروع محطة الطاقة النووية منخفضة القدرة في منطقة أوست يانسكي. بالإضافة إلى ذلك، فإن بناء محطة طاقة نووية منخفضة القدرة في ياقوتيا سيؤمن توفير إمدادات مستقرة ونظيفة من الطاقة لمشروع تطوير حقول الذهب في كيوتشوس، الواقعة شمال منطقة فيرخويانسك في ياقوتيا.

وتحدث رئيس جمهورية ساخا (ياقوتيا) أيسن نيكولاييف قائلًا: "أنا على ثقة من أن تشييد محطة طاقة نووية منخفضة القدرة في المنطقة سيعطي دفعة نوعية لتنمية مناطق القطب الشمالي في ياقوتيا وسيعمل على تحفيز تطوير الصناعة في منطقة أوست يانسكي، علاوةً على تحسين المستويات المعيشية للسكان المحليين".  

أما المدير العام لمؤسسة الطاقة الذرية الحكومية "روساتوم" أليكسي ليخاتشيف فصرح بدوره بالقول: "في هذا اليوم نخطو خطوةً مهمةً نحو بناء أول محطة للطاقة النووية منخفضة القدرة في روسيا من الجيل الجديد. إن تنفيذ هذا المشروع يعزز بالفعل المكانة الرائدة لشركة "روساتوم" في السوق العالمية في مجال تشييد محطات الطاقة النووية منخفضة القدرة. إذ أنه ومنذ فترة ليست بالبعيدة جرى تشغيل وحدة الطاقة العائمة "أكاديميك لومونوسوف" بشكل تجاري، والآن وبعد مرور بضعة أشهر فقط، نبدأ العمل على تشييد المحطة الأرضية. ومن المهم جدًا أن نستخدم نحن في بلدنا ونقدم لشركائنا الأجانب وحدة المفاعل "ريتم-200" الموثوقة والمختبرة في ظروف القطب الشمالي، وحتى الآن فإن روسيا الاتحادية هي فقط من يمتلك مثل هذه التكنولوجيا الحديثة والمرجعية. وأنا على ثقة من أن محطات الطاقة منخفضة القدرة لها مستقبل عظيم، سواء في بلدنا أو في جميع أنحاء العالم".

العودة للخلف

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لجعل موقعنا أكثر ملائمةً وعمليًا للمستخدمين قدر الإمكان. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا، فإنك توافق على معالجة بياناتك الشخصية باستخدام خدمات الإنترنت Google Analytics و Yandex Metrica.

.